" class="quote-fb"> تربية الفراخ البيضاء بسهولة في البيت 2022

القائمة الرئيسية

الصفحات

اكمل الموضوع للنهاية - ستجد مفاجـأة

تربية الفراخ البيضاء بسهولة في البيت 2022

 تربية الفراخ البيضاء للمبتدئين - تربية الفراخ البيضاء - تربيه الفراخ البيضاء - تربية الفراخ البيضاء في البيت - مشروع الفراخ البيضاء - تربية الفراخ البيضاء في المنزل

تربية الفراخ البيضاء بسهولة في البيت 2022
تربية الفراخ البيضاء بسهولة في البيت 2022

تربية الفراخ البيضاء

من الألف إلى الياء ، كيفية تربية الفراخ البيضاء لمشروع حيواني ناجح ومربح. ثروة الدواجن من أهم الأصول في مصر ، وتعتمد عليها معدلات استهلاك عالية. وهذا يبرز الحاجة إلى الاهتمام بدورة تربية الدواجن البيضاء ، وهي أساس ثروة الدواجن في مصر.

وهو يرتكز على معدلات استهلاك عالية ، مما يبرز أهمية الاهتمام بدورة تربية الدواجن البيضاء ، وهي أساس ثروات الدواجن في مصر. بالنسبة لكثير من الناس ، تعتبر دورة نمو الطيور البيضاء أيضًا مصدر دخل. إنه عمل ناجح إذا تمت رعاية الكتاكيت منذ الولادة والعمل على الحفاظ على صحتها من خلال إعطاء جميع اللقاحات واللقاحات بشكل منتظم.

تربيه الفراخ البيضاء

هناك مرحلتان أساسيتان في دورة تربية الدواجن البيضاء . تستمر دورة تربية وتسمين الدواجن البيضاء أربعين يومًا ، وفي ذلك الوقت نما الفرخ إلى دجاجة كاملة النضج يمكن بيعها. وبحسب أسعار صرف الدجاج المصري يبلغ سعر الفرخ المصري حوالي 7 جنيهات.

يختلف الدجاج الأبيض عن الدجاج المحلي في كونه حساسًا لدرجات الحرارة القصوى وبالتالي يتطلب اهتمامًا خاصًا في الصيف والشتاء. يفضل الحصول على كل الكتاكيت من نفس الشركة وليس من تجار مختلفين. لتجنب موت إحدى الكتاكيت بسبب الزيادة السكانية ، يتم تقسيم الكتاكيت بعناية حول الحضانة.

بالإضافة إلى الماء المحلى بالسكر في الري ، يتم تعديل درجة حرارة دلاء التفريخ. يجب تلقيح الكتاكيت ضد عدد من الفيروسات التي يحتمل أن تكون مصابة ، بما في ذلك IP و New Castle و Jambor لتجنب الموت أثناء الدورة. بعد وصولهم إلى الحضانة ، يتم تحصين الكتاكيت عن طريق إعطاء السيلينيوم والمضادات الحيوية لمدة ثلاثة أيام.

يتم إعطاؤه أدوية ضد الزكام عندما يبلغ من العمر 21 يومًا. زيادة جرعة لقاح الكوكسيديا خاصة في فصل الشتاء.


تربية الفراخ البيضاء للمبتدئين

الفترة الأولية تعتبر أول واحد وعشرين يومًا من وجود الفرخ ، بدءًا من لحظة ولادة الكتكوت واستلامه ، أهم مرحلة لتحديد نجاح الدورة بشكل عام.

المرحلة الثانية هي الفترة التي تبدأ عندما يصل الصيصان إلى واحد وعشرين يومًا كاملاً ، ولا يمكن تجاوزه بنجاح إلا إذا تم الاعتناء بالصيصان جيدًا حتى تبدأ في النمو والتكاثر في العدد. تعتبر من المراحل الحاسمة التي تتطلب الوقت والجهد. لأن كثرة وازدحام الدجاج داخل الحظيرة ينتج عنه كمية كبيرة من مخلفات الدجاج مما يتسبب في تراكمها وقلة تجدد الهواء في الحظيرة ، فهذه الفترة تتطلب الكثير من الاهتمام وإعطاء الكتاكيت التطعيمات اللازمة ، والأهم من ذلك حيث تقوم الطيور باستنشاق الهواء النقي والتأكد من تجديد الهواء داخل حظيرة الدجاج.

يتم إنتاج غاز الأمونيا ، وغاز الأمونيا من أكثر الغازات المميتة للدجاج لأنه يزيد من تهيج عيون الدجاج والأغشية المخاطية ، مما يؤدي إلى الموت بالاختناق في كثير منها ، وبالتالي فإن التهوية الممتازة مهمة. تعتبر التهوية من أهم عوامل نجاح الدورة في جميع مراحل نمو الدجاج سواء في الصيف أو الشتاء. في الشتاء ، قم بعمل ثقوب في جوانب الحظيرة للسماح للرياح والهواء النقي بالدخول ، مما يساعد على طرد غاز الأمونيا.

يتم سد الفجوات تدريجياً مع زيادة سرعة الرياح ، ويتم تمديد الفتحات تدريجياً مع انخفاض سرعة الرياح للمساعدة في طرد غاز الأمونيا. في الصيف ، يمكن فتح جميع نوافذ الحظيرة في أي وقت من النهار أو الليل لتوفير التهوية اللازمة.


تربية الفراخ البيضاء في البيت

قبل البدء في التحضير للدورة ، يجب اتخاذ بعض الإجراءات الحاسمة لضمان نجاح دورة تربية الدواجن البيضاء. تخطيط حجم الحظيرة بما يتناسب مع عدد الدجاج في الحظيرة ، أي عشر دجاجات لكل متر مربع ، بحيث لا يكون هناك ازدحام داخل الحظيرة مع نمو الدجاج.

يمكن تجنب التكلفة العالية للدورة إذا لم يكن العلف متاحًا دائمًا ، مما يؤدي إلى مجاعة الدجاج ؛ ولكن ، في حالة توفر العلف دائمًا ، يشار إليه على أنه تغذية متوازنة. توفير علبة سقاية لكل 100 دجاجة ومساعد علف لكل 50 دجاجة بشكل منتظم لضمان حصولهم على الماء.

يجب الحفاظ على الحظيرة نظيفة وجافة ، ويتم ذلك عن طريق التهوية المناسبة والتعرض لأشعة الشمس. انتبه لتوزيع فتحات التهوية في الحظيرة وحاول سدها في حالة سرعة الرياح أو تمددها حتى تدخل الرياح حتى في الرياح المنخفضة أو البطيئة. قبل دخول الأجنحة ، يجب تطهير المهجع ، ويجب إبعاد الأشخاص غير العاملين.

خلال الدورة ، يجب أن تتلقى كل دجاجة 4 كجم من العلف. بعد انتهاء دورة المخلفات العضوية المتبقية في الحظيرة لابد من تنظيفها والسعي لتنقيتها.

طريقة تربية الفراخ البيضاء

تستخدم نشارة الخشب في تغطية أرضية الحظيرة مما يساعد على امتصاص الرطوبة. تم تخصيص ربع الحظيرة للحفاظ على التهوية الجيدة ، سواء كان ذلك عن طريق إدخال الهواء النقي أو منع التيارات الباردة من الدخول من خلال نافذة واسعة بلون البط البري. لضمان أن الكتاكيت تستهلك الماء الدافئ يوجد ماء.

لتجنب الهدر أو تناثر الكتاكيت لذلك يجب توزيع العلف بالتساوي بين المغذيات وبدون كمية زائدة من العلف في كل علف. تؤثر درجة الحرارة المرتفعة أيضًا على جودة العلف. الزيادة التدريجية في حجم تشتت الصيصان داخل الحضانة مع نمو حجهم يوما بعد يوم ، حتى تشغل الحضانة بأكملها بالصيصان في النهاية. في الصيف والشتاء ، من الأهمية بمكان توزيع درجات الحرارة داخل الحضانة بشكل متساوٍ.


مشروع الفراخ البيضاء

تحقق لمعرفة ما إذا كانت الكتاكيت التي حصلت عليها خالية من أي أمراض معدية. تنظيف الحضانة جيداً وكذلك جميع الأدوات المستخدمة في الجلسة السابقة. قبل الدخول ، يقوم الموظفون بإجراءات التطهير وإبعاد غير العمال. تأكد من أن فتحات التهوية موزعة بشكل متساوٍ وآمن.

يجب ألا تقل المسافة بين كل مزرعتين عن كيلومتر واحد ، ويجب أن تولد كل مزرعة نوعًا واحدًا فقط.


تربية الفراخ البيضاء في المنزل 

لكل 100 طائر رطب ، يجب توفير وحدة تغذية ، بالإضافة إلى علف لكل 50 دجاجة. - يجب توفير دفايات داخل المشاتل ومصابيح ومصابيح للإضاءة الليلية. إضافة سلسلة من المراوح للحاضنة للمساعدة على تبريدها في الحرارة. في الشتاء تنشر نشارة الخشب على ارتفاع 10 سم ، وفي الصيف تنشرها على ارتفاع 5 سم.






هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

    close
    close