القائمة الرئيسية

الصفحات

موضوع الرضاعة الطبيعية الصحيحه | نصائح الرضاعة الطبيعية | طرق الرضاعة الطبيعية الصحيحة

طريقة الرضاعة الطبيعية الصحيحة للطفل / الطريقة الصحيحة للرضاعة الطبيعية / نصائح للرضاعه الطبيعيه

موضوع الرضاعة الطبيعية الصحيحه | نصائح الرضاعة الطبيعية | طرق الرضاعة الطبيعية الصحيحة


اعزائى اعضاء مدونة osramsrya . اليوم مع اول مواضيع الامومه و الطفوله .الاسره زوج - و زوجه و الاطفال . الاطفال هم نتاج او هم ثمره الاسره

لذا كان من الواجب علينا كما نتحدث في مجال الاهتمام بالجمال و العنايه بالشعر و الوجه و الجلد ان نتحدث ايضا حول الامومه و

مراعاه الطفل حديث الولادة او حتى في الشهور الاولى حتى يبدا الطفل في الاعتماد على نفسه . و في هذا القسم سيدتى سنحاول

و بمساعده مجموعه من افضل الاطباء في مجال الطفوله و صحه الام ان نصل لافضل الممارسات الخاصه بالام و الطفل و التربيه

فلنبداء اولى موضوعاتنا عن الرضاعه الطبيعيه و لن يكون هذا الموضوع فقط خاص بالرضاعه و لكن له اجزاء سوف تنشر تباعا


الرضاعة الطبيعية 

الرضاعة الطبيعية والمناعة

الرضاعة الطبيعية بالنسبة للطفل هى الدرع الواقى في تقوية المناعة مع تقليل الاصابة بمعظم الامراض المعدية و فيروس النزلة المعوية و امراض الجهاز التنفسي  و ايضا تقليل نسبة الاصابة بالحساسية و مرض الاكزيما و السكرى . و امراض المناعة المستقبلية للطفل لماذا ؟؟
لبن الام يتكون من احماض امينية غاية فى الاهمية لتحسين نمو الطفل و الكير من الفيتامينات و الحديد و الفيتامينات مع ارتفاع معدل الذكاء الخاص بالطفل و نفسيا .. تعمل على زيادة الارتباط العاطفى بين الطفل و امة

اما عن فائدة الرضاعة بالنسبة للام فستندهشين عندما تعلمى ان للرضاعة الطبيعية تخفض لدى المراءة خطر الاصابة بامراض سرطان الثدى و سرطان المبيض و مرض هشاشة العظام مع الاسراع في مساعدة جسم الام على العودة للحالة الطبيعية لما قبل الحمل من ناحية التغير فى الهرمونات . كما انها من موانع الحمل الطبيعية 

الاهم من ذلك ان الرضاعة الطبيعية تقلل من ظاهرة الموت المفاجى  

الرضاعة الطبيعية والصيام

صوم الام في شهر رمضان وهى ترضع هو قرارها الشخصى الذى يعود اليها وحدها و لكن يجب على الام المرضعة ان تعرف اثر الصيام على عليها خلال شهر رمضان . لسبب ان بعض الامهات قد تستطيع الصيام مع الحفاظ على نسب التغذية السليمة لانفسهن و الطفالهم في حين ان البعض يكون من الصعب عليهم التحمل .. و لكن طالما ان الام التى ترضع لا تعانى من اى جفاف و تستطيع الحفاظ على النظام الغذائى الجيد المتوازن فى الساعات بين المغرب و الفجر .. يمكنها بسهولة ان تتكيف مع التغيرات في نظام التغذية و تستطيع امداد الطفل باللبن الكافى اثناء الصيام.و ننصحك سيدتى بناء على ما سبق ان تاكلى و تشربى جيدا بين الغروب و الفجر لكى لا يحدث لك الجفاف .. واذا عانت الام المرضعة من اعراض الصداع او الدوخة او جفاف الحلق او الفم او قد لاحظت ان البول قد تحول للون الداكن فهذا موشر على الاصابة بالجفاف و بالتالى من المهم استشارة طبيبك
من تاثيرات الصيام على بعض الامهات الشعور بالخمول و قلة التركيز و العصبية .. ومن الموكد ان الرضيع يتاثر بحالة الام فى اثناء الصيام فلزام على الام ان تنتبة الى المحافظة على عدم تاثير الصيام بالسلب على علاقتها بطفلها .
و يمكن للام المرضعة ان توازن بين الصيام و الرضاعة فيمكنها صيام ثلاثه ايام فى الاسبوع و افطار ثلاثة ايام حتى تضمن الا يتاثر جسمها بالصيام كل يوم خلال الصيام و اولا و اخيرا القرار للام وحدها .

الرضاعة الطبيعية للتوأم

اذا كنتى تعتقدين ان الرضاعة الصناعية للتوام افضل من الرضاعة الطبيعية في توفير الوقت فلتعلمى عزيزتى ان الصح هو العكس تماما . من خلال التجارب و الدراسات فان الرضاعة الطبيعية للتوام تاخذ نفس وقت الرضاعة الصناعية مع الاخذ في الاعتبار الوقت الذى تاخذيه فى اعداد الرضعة الصناعية من تعقيم الببرونة او اعداد الرضعة نفسها و لتعلمى عزيزتى ان الرضاعة الطبيعية للتوام توفر للام ما يقارب 300 ساعة في السنة الاولى
النصيحة الثانية ان ارضاع التؤام معا افضل من ارضاع كل طفل وحدة و لكن اين نذهب من الفروقات الفردية بين الطفلين . انها تحول بينهم دائما حيث ستجدى من يبحث عن الرضاعة كل ثلاث ساعات مثلا بينما الاخر يرغب في الرضاعة كل ساعتين و هكذا و هناك بعض الامهات التى ترضع توامها حسب الطلب وذلك بتتبع علامات الجوع المعروفة عن الاطفال
هل يمكن ارضاع التوأم معا نعم فمخدة ارضاع التوأم متوفرة في الاسواق . او عند عدم توفرها فينصح باستعمال مخدة كبيره الحجم تستوعب الطفلين  فى نفس الوقت مع بعضهما . مع حريه حركة ذراع الام لتعديل وضع الاطفال او للتجشوء
للام الحرية في تعديل وضع توأمها حتى تستقر على الوضعيات الافضل فيمكن استخدام و ضع الفراش او وضع حقيبة اليد او وضعهما معا و لكن يجب الانتباة لتعديل لتبديل وضعية الاطفال فى كل جلسة حتى لا يحظى احد الاطفال بالرضاعة اكثر من اخية و تؤامة مما يتسبب في زيادة لبن احد الثديين .. و لتعلمى عزيزتى ان لتبديل وضعيه التوأم على الثديين يحفز من قوة ابصار الاطفال فى كلا العينين

الرضاعة الطبيعية وعلاقتها بالوزن

اولا لا تتوقعى ان ينخفض وزنك بسرعة هائلة بعد الولادة .. و لا تتوقعى ايضا انة بالابتعاد عن الرضاعة الطبيعية ستتمكنى من خفض وزنك .. العكس صحيح الرضاعة الطبيعية هى عامل مهم فى تخفيض وزنك . اذا كنتى تبحثين عن انقاص وزنك بعد الولادة عن طريق اتباع ريجيم غذائى فلن تستطيعين ذلك قبل 6 شهور حتى تبدئى فى تطبيق الريجيم . لا تتوقعى ايضا ان الرضاعة الطبيعية تحرق الكثير من السعرات الحرارية زز كل الامر حدود 500 سعر حرارى فقط و يعتمد ذلك على عدد مرلاات الرضاعة و عمر ووزن الطفل .. واذا كنتى تبحثين عن انقاص الوزن بعد الولادة فالرضاعة احد لاساليب المساعدة بالاضافة الى انه يتعين عليكى تناول غذاء صحى ... نعم تناول غذاء صحى حتى لايحدث خلل فى عملية التمثيل الغذائى داخل الجسم و يظطر نظام الجسم في حرق الدهون الى التوقف عن مهام عملة حتى يحافظ على طاقة الجسم 
و طبعا توقف نظام حرق الدهون عن عملة معناة الحفاظ على الوزن كما هو بدون حدوث نقص ولو واحد كيلو جرام

طريقه الرضاعه الصحيحه لحديثي الولاده

(الرضاعة الطبيعية)

اليكى سيدتى بعض النصائح اذا كنتى مستعده للرضاعه فسواء قررت تغذيه طفلك عن طريق الرضاعه الطبيعيه او الصناعيه . 
تتحققين ان وقت ارضاع الطفل ليس فقط وقت لتغذيته , بل انه وقت تتعرفان فيه كليكما و تحبان بعضكما .

قد تبدو الرضاعه الطبيعيه لدى ملاحظتنا للامهات و هن يرضعن اطفالهن . امرا شديد اليسر . الا انك ستجدين ان المره الاولى التى 
تحاولين فيها ارضاع طفلك محبطه حيث انك ستفشلين  في جعل فم الطفل يمسك بالحلمه . و لا نقول يمتصها . و سيغضب الطفل و 
تصابين بالفشل و تبكيان معا 

الا ان هذا ليس فشل انه مجرد بدايه . فالرضاعه مثل جميع اساسيات الامومه . شئ يتعلم و ليس فطريا . امنحى نفسك و طفلك بعض الوقت .ولن يمضى وقت طويل  فبل ان تصبح الرضاعه عمليه يسيره 

نصائح للرضاعه الطبيعيه

1- ابدئى مبكرا : اذا كنتى و طفلك مستعدين , ابدئى الارضاع بمجرد ولاده الطفل فان مجرد ضمه الى صدرك سيمنح كلا منكما متعه الرضاعه فى هذه اللحظات الاولى . اذ لم تمنحى الفرصه فى غرفه الولاده . اطلبي احضار الطفل الى غرفتك بالمستشفى بمجرد فراغ الممرضات من مهمتهن مع المولود . تذكرى انه بالرغم ان البدايه المبكره مثاليه . الا انها لا تضمن النجاح الفورى

2- الممارسه ثم الممارسه ثم الممارسه . ارضعى الطفل قبل ان يدر اللبن . لاتقلقي اذا ما حصل الطفل على اقل القليل منه . ان امدادك من اللبن يناسب تماما احتياجات المولود 
تكون الاحتياجات في البدايه  . في اقل حد لها . و في الواقع لاتتحمل معده حديث الولاده الكثير من الغذاء . و الكميه القليله من الكلستروم  التى تدرينها هي الكميه الصحيحه . استغلى هذه الرضعات المبدئيه لتحسين ادائك في الرضاعه بدلا من ملء معده الطفل . فهذه فتره تدريب لكليكما 

3- الرضاعه حسب الطلب : هى الافضل دائما لحديث الولاده . افعلى هذا عندما يكون ممكنا 

4 - امنحيه الوقت و الفرصه : لم يحدث و تاسست علاقه رضاعه  طبيعيه في يوم واحد . فليس للوليد تجربه و كذلك انتى في ولادتك الاولى . ولدى كل منكما الكثير مما يجب تعلمه. وعليكما التحلى بالصبر اثناء التعلم . ستحدث محاولات و اخطاء كثير بل ان يتم التناغم بين الام و الطفل الرضيع ز تذكرى ان الامور ستكون بطيئه فى حاله وجود مشكله لدى الام مثل الولاده القيصريه او التخدير او لدى المولود ز تمهلى قبل ان تاخذى الامور على محمل الجد 

5- احتفظى بهدوئك : و هذا ليس امرا سهلا اذا كانت تجربتك هى الاولى . الا ان الهدوء حيوى اذا اردتى رضاعه طبيعيه ناجحه . ان التوتر قد يمنع اللبن الذى لا يدر الا اذا استرخيت

معلومات عن الرضاعة الطبيعية


الرضاعة الطبيعية السليمة

1- تناولى شرابا : كوب من اللبن او العصير او المياه قبيل الرضاعه واو اثنائها يمنحك ما يلزم من سوائل لادرار اللبن 

2- اتخذى وضعا مريحا . قد يكون افضل وضع في البدايه هو النوم على جانبك الا ان الافضل بعد ذلك هو الجلوس على السرير او المقعد . لا تنحنى الى الامام لادخال الحلمه في فم الطفل .بدلا من ذلك ضعى وساده لسند الذراع الذى يحتضن الطفل . و ارفعى الطفل الى مستوى ثديك و في مواجهته . استمرى في التجارب حتى تصلى الى الوضع الاكثر ملائمه 
وضع يمكنك الاستمرار فيه لوقت طويل دون شعور بالتوتر او شد للجسم 

3- امسكى ثديك بابهامك و سبابتك (اليد الخاليه)  . وجهى الحلمه و انت تمسكين بثديك في هذا الوضع باتجاه شفتى الطفل و تلمسي هما و انت تحركين الحلمه من الاسفل الى اعلى و بالعكس فسيجعله هذا يفتح فمه . ضعى الحلمه بلطف في فمه حتى يمكن للطفل الامساك بها . 

4- تاكدى من تمكن طفلك من الهاله و الحلمه . فمجرد مص الحلمه  سيتركه جائعا ( حيث لن يكون هناك ضغط على الغدد اللبنيه التى تفرز اللبن و سيتسبب هذا في ايلام حلمتيك . تاكدى ان طفلك لايرضع جزءا اخر من الثدى حيث ان حديثى الولاده مولعون بالرضاعه حتى و ان لم يكن هناك لبن

5- تاكدى ان الطفل لايرضع شفته السفلى او لسانه و يتم لك هذا يجذب شفته السفلى اثناء الرضاعه . اذ بدا و انه يرضع لسانه اوقفى الرضاعه باصبعك و انزعى حلمتك و تاكدى من انزال اللسان قبل البدء ثانيه . فان كان مايرضعه هو شفته اخرجيها بلطف و هو يرضع

6 - بمجرد ان يحكم الطفل قبضته تاكدى من عدم سد فتحتى انفه بثديك ان كان الامر كذلك استعملى اصبعك لازاحه ثديك و امنحى طفلك مساحه للتنفس

7 - ترقبي حدوث حركه قويه ايقاعيه فى خد الطفل فهذه علامه على انه يرضع و فيما بعد و حينما يدر لبنك استمعى الى اصوات البلع الذى يدل على ان الطفل لا يرضع بدون جدوى . فاذا بدا الامر و اصبح اللبن ينساب  لدرجه مائ فم الطفل مما يسبب سد الفم او الغصه . توقفى عن الرضاعه 

8 - لا ترضعى اكثر من خمس دائق من كل ثدى في اليوم الاول ثم عشر دقائق فى اليوم الثانى و خمسه عشر دقيقه فى اليوم الثالث بمجرد ان يدر اللبن ارضعى عشر دقائق من الثدى الاول ثم اى مده تروق للطفل من الثدى الثانى . ثم انتقلى للاول ان احسست ان الطفل مازال جائعا بعد ان يفرغ الثدى الثانى و اذا تملك النعاس من الطفل قبل عمليه النقل . فان التجشوء قد يساعده على تحسس ثدييك بالشم رغبه فى المزيد

9- ينما يفرغ الطفل اربتى على حلمتيك حتى تجفا . عرضيهما كلما تمكنتى للهواء لمده 10 الى 15 دقيقه فهذا يساعد على تقويتهما الا انه مع انتظام عمليه الرضاعه لن يصبح هذا ضروريا

10 - حينما يدر اللبن ارضعى طفلك باستمرار خمس مرات على الاقل كل 24 ساعه مع ارضاعه من الثديين كل مره بحيث يفرغ احدهما على الاقل كل رضعه .



هل اعجبك الموضوع :

تعليقات